أهم الاخبار وزير التنمية المحلية ومحافظ الجيزة ومدير الأمن يتفقدون احتفالات العيد القومى – – 01-04-2016

يتفقد الآن أحمد زكى بدر وزير التنمية المحلية، واللواء كمال الدالى محافظ الجيزة، واللواء أحمد حجازى مدير الأمن، الاحتفالات بالعيد القومى التى تقيمها المحافظة بشارع وادى النيل.
وقامت الفرقة الموسيقية يعزف السلام الوطنى، فيما استقبلت فرقة البهلوانات الوزير والمحافظ بالعروض، بالإضافة إلى عروض من فرق الفنون الشعبية.
وقام المحافظ بجولة بطول الشارع للتعرف و الوقوف على كافة أشكال الاحتفالات.
موضوعات متعلقة.
.
محافظ الجيزة يؤدى صلاة الجمعة بالعجوزة بحضور وزيرى الأوقاف والتنمية المحليةبيان لمحافظة الجيزة: حفل الكينج فى العيد القومى رسالة لتنشيط السياحة

أخبار عاجلة مبادرة أبناء النيل: القواسم المشتركة بين شعبى وادى النيل تتجاوز الأنظمة الحاكمة – – 22-12-2015

وضح فنانو مصر والسودان، المشاركون فى “مبادرة أبناء النيل”، التى بدأت أعمالها اليوم الثلاثاء، بقاعة مركز فيصل الثقافى بالخرطوم، أن القواسم المشتركة بين شعبى وادى النيل، تعد حالة فريدة غير موجودة فى العالم المعاصر وتتجاوز كل الأحداث والأنظمة السياسية، مشددين على أن التراث الثقافى والمعرفى بين البلدين لم ينقطع على مر التاريخ، مهما اختلفت أو اتفقت تلك الأنظمة والحكومات المتعاقبة.
ووضح المخرج -السودانى المصرى-سعيد حامد، ضرورة تفعيل تلك المبادرة ورعايتها من الجانبين لتحقق ثمارها المرجوة، معربا عن أمله فى أن تمتد تلك المبادرة لتشمل كافة شعوب دول حوض النيل.
واقترح سعيد حامد، تنفيذ مجموعة من الأفلام الوثائقية للدول الأفريقية، يتم إنتاجها خصيصا لتلك المبادرة، مشيرا إلى أنه سيتم التنسيق مع الجهات المعنية فى هذا الشأن لاختيار الأفلام التى تعبر عن ثقافة وفنون شعوب القارة الأفريقية، وصولا للتقارب والتوحد المنشود بين دول القارة، معربا عن أمله أن تحقق الاحتفالية القادمة لأبناء وادى النيل فى إبريل القادم بالقاهرة، مزيدا من التقدم والاتفاق على أعمال مشتركة تثرى الروابط والأواصر المشتركة.
ومن جانبه، قال وكيل نقابة المهن التمثيلية الفنان سامح الصريطى، إن هناك إرادة حقيقية من الرئيسين عبد الفتاح السيسى، وعمر البشير، لتفعيل دور الدبلوماسية الشعبية، باعتبار أن التاستمر بين مصر والسودان، رغبة شعبية تسعى للتكامل فى مختلف المجالات، لافتا إلى أن الشعبين يربطهما شريان واحد هو نهر النيل ويشربان من ماء واحد، ومصيرهما مشترك.
وشدد الصريطى، على دور “القوة الناعمة” فى تحقيق التاستمر والترابط بين الشعبين الشقيقين وبين شعوب دول حوض النيل، لتحقيق المزيد من التقارب والمنافع المشتركة للقارة الأفريقية.
كما ألقى الفنان المصرى إبراهيم فرح، كلمة خلال اللقاء، عبر فيها عن الروابط الأزلية التى تجمع بين شعبى وادى النيل فى مصر والسودان على مر التاريخ، لافتا إلى دور الفنون والثقافة فى تدعيم واستمرار التاستمر بين الشعوب.
وتأتى مبادرة أبناء النيل، -التى انطلقت فى مارس الماضى بالخرطوم- فى إطار التوجه نحو تفعيل الدبلوماسية الشعبية بين شعبى وادى النيل فى مصر والسودان، بعيدا عن الأجندات والمتغيرات السياسية الراهنة، التى تذوب تعقيداتها وسط خضم علاقات الأخوة والروابط التاريخية التى تجمع شعبى البلدين.
حضر اللقاء نائب السفير المصرى بالخرطوم كريم أمين، والمستشار الإعلامى بالخرطوم عبد الرحمن ناصف، والمستشار باسل طمان، ورئيس مبادرة أبناء وادى النيل لؤى محترم، وأعضاء ومنظمى المبادرة بالسودان الشقيق.

اخبار مصر مساع لتدشين “رابطة صحفيى وادى النيل” بمصر والسودان – – 16-12-2015

صرح عبد الرحمن ناصف المستشار الإعلامى للسفارة المصرية فى الخرطوم اعتزام مجموعة من الصحفيين، والإعلاميين السودانيين، والمصريين تدشين “رابطة صحفيى وادى النيل” تضم فى عضويتها المتخصصين فى الصحف الورقية والإلكترونية والقنوات التليفزيونية والإذاعية المهتمين بتعزيز وتقوية أواصر الأخوة والصداقة والتعاون بين الشعبين الشقيقين والحكومتين.
وقال ناصف، فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط، ” أن هذه الرغبة تولدت خلال لقاءات متعاقبة ضمت مجموعة من القيادات والرموز الصحفية، والإعلامية فى مصر والسودان على هامش فعاليات إقليمية وعربية عقدت مؤخرا فى الخرطوم، ومن بينها اجتماعات اتحاد الصحفيين العرب.
واضاف أن المكتب الإعلامى للسفارة المصرية يجرى حاليا بالتنسيق مع شخصيات صحفية وإعلامية سودانية الترتيب لعقد “ورشة عمل”، لوضع آليات الإعلان التأسيسى لهذه الرابطة، وشروط الانضمام لها بوصفها هيئة حرة مستقلة لا تتبع أى جهة رسمية، وتقوم بأعمال تطوعية ولا تسعى إلى الربح.
وحول أهداف الرابطة أوضح المستشار الإعلامى أنها تهدف بالأساس إلى تقويم مسار العمل الإعلامى والصحفى فى القطرين الشقيقين، ليصب فى خانة المصالح المشتركة، والحد من الممارسات غير السوية التى تسيء إلى العلاقات الاخوية الحميمة بين شعبى وادى النيل، فضلا عن هموم المهنة وقضايا الأمة العربية والإسلامية التى تعد مصر والسودان جزءا أصيلا منها.
وأشار ناصف إلى أن هناك تفكيرا فى الحصول على موافقة الجامعة والاتحاد الأفريقى لكى تعمل الرابطة تحت مظلة أحدهما أو كليهما.
وقال ناصف” أن الأداء المهنى للغالبية العظمى من الإعلاميين، والصحفيين فى مصر والسودان يتسم بالموضوعية والتجرد، والاحترام لقواعد وضوابط المهنة، والالتزام بأدب الحوار والخلاف بروح الصداقة والأخوة وليس بمنطق العداوة والبغضاء، معربا عن أسفه لقيام قلة صغيرة من أصحاب الصوت العالى بالإساءة إلى المهنة واستخدام الشتائم والإساءات والتجريح، والمتاجرة ببعض الخلافات البسيطة بين الدولتين الشقيقين”.