تقنيات حديثة .. الحكومة التايلاندية تدمر جميع الهواتف والساعات المقلدة – – 31-03-2016

سلطت عدسات وكالة رويترز الضوء على عملية تدمير السلع والمنتجات المقلدة من قبل السلطات التايلاندية لانتهاكها حقوق الملكية الفكرية فى محافظة “باثوم ثانى”، إذ تضمنت هذه السلع مئات النسخ المقلدة من الساعات الفاخرة والهواتف الذكية وملحقات الأجهزة الذكية وأجهزة الألعاب التى تستخدم فى المقاهى والمطاعم، فى محاولة للحفاظ على جودة المنتجات وحماية المواطنين من النصب.
إتلاف المنتجات المقلدةوتظهر الصور عمليات التدمير والإتلاف التى تضمن للسلطات عدم استخدام مثل هذه المنتجات مرة أخرى، وتعطى رسالة تحذيرية حادة وقوية لمن يحاول تقليد المنتجات لطرحها للمواطنين بأسعار أرخص، وتعكس الصور اهتمام مصلحة الحقوق الفكرية بتدمير المنتجات المخالفة للمعايير.
ولم تكن هذه المرة الأولى التى تقوم فيها السلطات التايلندية بعملية إتلاف للمنتجات المقلدة، بل هناك حملات دورية لإعدام المنتجات المقلدة، إذ تعد تايلاند واحدة من أكبر الدول التى تنتهك حقوق الملكية الفكرية ويوجد بها مئات السلع المقلدة والتى تصل إلى الأدوية والفياجرا التى تباع فى الأكشاك بسعر مخفض.
عملية تدمير المنتجات السلع المقلدة بتايلاندإتلاف الساعات المقلدة أطنان من المنتجات المقلدة التخلص من المنتجات المقلدةموضوعات متعلقة:القبض على فرنسية تبيع منتجات مقلدة لـ”برادا” أونلاين إحالة صاحب مصنع ينتج سلع مقلدة لشركات شهيرة بمدينة نصر لـ”الجنح”