أهم الأنباء الأمير الحسن بن طلال يكرم باحث بالمركز الإعلامى للأزهر الشريف – – 31-03-2016

كرم الأمير الحسن بن طلال، رئيس مجلس أمناء المعهد الملكى للدراسات الدينية، أحمد حمدى جاب الله، الباحث بالمركز الإعلامى بالأزهر الشريف، وذلك لحصوله على درجة الامتياز فى برنامج “الإسلام والتنوع وبناء السلام”، الذى نظمه المعهد الملكى بالتعاون مع معهد أديان بلبنان.
أعرب حمدى عن شكره وامتنانه للأزهر الشريف والإمام الأكبر على الدعم اللامحدود الذى تلقاه، وهو ما أهله لاختياره للمشاركة فى البرنامج، وحصوله على درجة الامتياز.
وحسب بيان الأزهر، قال حمدى إن المنهج الذى يقوم على التعددية واحترام الآخر والتعايش بين جميع البشر- هو الذى شكل حصيلته الثقافية والعلمية وجعله منفتحا على الجميع، حيث التقى خلال البرنامج بالعديد من قيادات وممثلى الأقليات والطوائف والمذاهب فى العالم العربى.
يُذكَر أن برنامج “الإسلام والتنوع وبناء السلام” الذى تجاوزت مدته ستة أشهر- يتناول العديد من المحاور المهمة، منها (الإسلام والآخر)، و(الإسلام والتنوع الداخلي)، و(الدِّين والتطرف والتفسيرات النصية)، و(التطرف فى التاريخ السياسي)، كما تم تدريب المشاركين واختبار قدراتهم على مهارات التاستمر والقيادة لصانعى السلام، وضم البرنامج مشاركين من 14 دولة، وكان حمدى، البالغ من العمر 24 عاما، أصغر هؤلاء المشاركين سنا.
موضوعات متعلقة.
.
– .
.
شيخ الأزهر: مستعدون لتدريب الأئمة الألمان وإنشاء مركز أزهرى لتعريف صحيح الدين.
.
ووزير داخلية ألمانيا: تزايد العنف ضد المسلمين فضيحة والقتلة يستغلون الأديان.
.
وندرس التربية الإسلامية بالمدارس