أخبار اليوم 5 احتمالات تكمل تأهل مصر.. وسيناريو “شبه مستحيل” يطيح بها – 29-03-2016

لم يضمن المنتخب المصري العودة إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية بعد، رغم اقترابه بشدة من حجز بطاقة التأهل الوحيدة عن مجموعته، لكن متى يكمل فريق الفراعنة صعوده رسميا؟ وكيف يتبخر الحلم في سيناريو درامي؟
منتخب مصر حقق فوزا ثمينا وصعبا على ضيفه منتخب نيجيريا بهدف، في الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة لبطولة الجابون، ليطيح بالنسور خارج سباق المنافسة، ويبقى المنتخب التنزاني فقط منافسا للفراعنة.
ورفع المنتخب المصري رصيده إلى سبع نقاط في الصدارة، بفارق خمس نقاط عن منتخب نيجيريا صاحب المركز الثاني، وست نقاط عن تنزانيا صاحب المركز الثالث والأخير.
منتخب تشاد أعلن انسحابه، لتحذف نتائج مبارياته الثلاث التي لعبها في الدور الأول من التصفيات، وتلغى كذلك مبارياته الثلاث المتبقية.
ويتبقى للمنتخب المصري مباراة واحدة ضد منتخب تنزانيا، تلعب في الجولة الخامسة، فيما يلعب المنتخب التنزاني مباراة أخرى أمام نيجيريا في الجولة الأخيرة.
– 5 احتمالات للتأهل
اقترب المنتخب المصري من التأهل إلى النهائيات لأول مرة منذ 2010 بصورة كبيرة، وأصبح الحصول على بطاقة التأهل مسألة وقت، إلا لو حدث سيناريو شبه مستحيل.
ويمكن لفريق الفراعنة حسم التأهل أمام مضيفه منتخب تنزانيا في مباراة الجولة المقبلة التي تقام يونيو المقبل، ما يجعل مباراة المنتخب التنزاني مع مضيفه النيجيري في الجولة الأخيرة، سبتمبر المقبل، مجرد تحصيل حاصل.
1) الفوز بأي نتيجة
الفوز بأي نتيجة على منتخب تنزانيا يضمن تأهل الفراعنة، قبل مواجهة نيجيريا وتنزانيا.
وقتها سيبتعد منتخب مصر في صدارة المجموعة برصيد 10 نقاط، بفارق ثماني نقاط عن نيجيريا صاحبة المركز الثاني، وتسع عن تنزانيا، ويتبقى لكل فريق مباراة واحدة فقط، لن تسمح له بالتعويض.
2) التعادل بأي نتيجة
التعادل أمام تنزانيا أيضا يحسم حسابيا تأهل الفراعنة إلى نهائيات كأس الأمم.
رصيد منتخب مصر وقتها سيرتفع إلى ثماني نقاط في الصدارة، مقابل اثنتين فقط لكل من نيجيريا وتنزانيا، ولكل فريق مباراة واحدة.
3) الخسارة بفارق أقل من 3 أهداف
حتى الخسارة على يد تنزانيا تعني تأهل منتخب مصر، لكن بشرط أن تكون الهزيمة بفارق أقل من ثلاثة أهداف.
بعد الخسارة رصيد منتخب مصر سيتجمد عند سبع نقاط في الصدارة، فيما سيرتقي منتخب تنزانيا إلى المركز الثاني برصيد أربع نقاط.
صحيح أنه يمكن وقتها لمنتخب تنزانيا أن يصل إلى نفس رصيد منتخب مصر (7 نقاط) إذا فاز على نيجيريا في الجولة الأخيرة، لكن وقتها سيتم اللجوء إلى المواجهات المباشرة.
وكان منتخب مصر فاز في الجولة الأولى على تنزانيا بنتيجة 3-0، ورغم الهزيمة (في هذه الحالة) على يد تنزانيا في مباراة الإياب، سيتأهل الفراعنة بفارق الأهداف.
4) الخسارة 3-0
أيضا الخسارة بنتيجة 0-3 ستؤهل الفراعنة!
فبعد الخسارة سيتجمد رصيد الفراعنة عند سبع نقاط، مقابل ارتفاع رصيد تنزانيا إلى أربع نقاط في المركز الثاني.
وحتى إذا فاز منتخب تنزانيا على نيجيريا في الجولة الأخيرة (بشرط الفوز بفارق هدف) ورفع رصيده إلى سبع نقاط متساويا مع الفراعنة في النقاط، والمواجهات المباشرة، سيتفوق أبناء هيكتور كوبر بفارق الأهداف في المجموعة.
فارق الأهداف في المجموعة وقتها سيصبح على الشكل التالي:
مصر لها 5 أهداف، وعليها 4 أهداف، الفارق +1.
تنزانيا لها 4 أهداف، وعليها 3 أهداف، الفارق +1.
في حالة التساوي في فارق الأهداف، يصعد الفريق الذي سجل أهدافا أكثر.
5) الخسارة بفارق أكثر من 3 أهداف
لكن بشرط تعثر تنزانيا في المباراة الأخيرة أمام نيجيريا، سواء بالتعادل أو الخسارة، وهو أمر وارد نظرا إلى أن المباراة ستقام في نيجيريا، إلا إذا تلاعب الفريق الأخضر، وخالف قواعد اللعب النظيف.
– سيناريو شبه مستحيل
السيناريو الذي يطيح بمنتخب مصر، ويحرمه من التواجد ضمن كبار القارة للمرة الرابعة على التوالي، صعب الحدوث، يمكن أن نصفه بأنه شبه مستحيل.
السيناريو هو الخسارة بفارق ثلاثة أهداف أمام تنزانيا، مع فوز المنتخب التنزاني على نيجيريا بفارق أكثر من هدف.
أو الخسارة من تنزانيا بفارق أكثر من ثلاثة أهداف، ثم فوز تنزانيا على نيجيريا بأي نتيجة.