يلا كورة منتخب مصر يواجه نيجيريا بتصفيات الامم الافريقية في اللقاء المرتقب سبورت – 29-03-2016

يقام اللقاء المرتقب بين المنتخبين المصرى والنيجيرى لكرة القدم فى لقاء العودة للمجموعة السابعة للتصفيات الافريقية المؤهلة لنهائيات بطولة كأس الامم الافريقية لكرة القدم، المقرر اقامتها بالجابون فى 2017، وذلك فى المباراة التى ستجمع بينهما فى السابعة مساء باستاد برج العرب بالاسكندرية .
وقد انتهت مباراة الذهاب بين الفريقين بالتعادل 1-1 والتى اقيمت فى مدينة كادونا النيجيرية.
وبعد إعلان المنتخب التشادى الانسحاب من التصفيات ليعلن معها الاتحاد الافريقى شطب نتائجه فى تصفيات المجموعة السابعة حيث اصبح منتخب مصر له 4 نقاط فقط من فوز تنزانيا وتعادل مع نيجيريا بينما اصبح للمنتخب النيجيرى نقطتان فقط من تعادلين مع تنزانيا ومصر ليصبح الفارق بينهما نقطتين فقط ويتبق لكل منهما مباراة واحدة متبقية فى المجموعة امام تنزانيا.
واصبح التأهل للامم الافريقية قريبا لمنتخب مصر ولاينقصه سوى الفوز اليوم نيجيريا ليحسم الموقف نهائيا ولعل هذا ما يدركه جيدا هيكتور كوبر المدير الفنى الارجنتينى للفريق المصرى واللاعبون .
فى هذا السياق اكد الأرجنتينى هيكتور كوبر المدير الفنى للمنتخب الوطنى أن هناك هدفا واحدا لمنتخب مصر فى مباراته اليوم أمام نيجيريا وهو الفوز الذى يستعد الجميع لتحقيقه.
وأوضح كوبر انه عمل خلال الفترة الاخيرة وبعد العودة من نيجيريا اضافة بعض الأمور فى طريقة اللعب من أجل زيادة الفاعلية الهجومية والوصول لمرمى نيجيريا بهجمات اكثر.
وحول وجود الجماهير قال انه بالتأكيد سيكون حافزا للاعبين من أجل تحقيق الفوز، ويجب أن ننسى المباراة الماضية بكل تفاصيلها
مؤكدا أنه سيضيف بعض التعديلات الخطة التى خاض بها لقاء الذهاب أمام منتخب نيجيريا فى المباراة التى جمعتهما الجمعة الماضي، فى عقر دارهم، موضحًا أن تلك التعديلات ستسهم فى تسهيل وصول الفراعنة لمرمى النسور النيجيرية، فضلا عن استغلال عنصر الأرض والجمهور.
بينما اكد سامسون سياسيا المدير الفنى لمنتخب نيجيريا أن انسحاب تشاد من تصفيات أمم أفريقيا 2017 لن يؤثر خطط الفريق فى مواجهة مصر، موضحا أن التعادل فى المباراة السابقة جاء بـالحظ للفريق المصري.
وقال سياسيا، تعليقا انسحاب تشاد: أعلم أن الأمور مختلفة الآن، لكنى فى كل الأحوال أتيت إلى مصر كى ألعب الفوز ولا شيء غير ذلك.
فيما اعترف إيمانويل أمونيكي النجم النيجيري ومساعد المدير الفني للمنتخب بصعوبة مواجهة بلاده أمام منتخب مصر .
وقال أمونيكي في حديث لموقع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “لا ينبغي إظهار الرحمة أمام مصر ولا تنازل عن الفوز”.
.
مضيفا أنه من ناحية الخبرة, فإن المصريين متحمسون للغاية لكرة القدم ولست مندهشا من أن المباراة ستقام في الإسكندرية لضمان أقصى دعم وتشجيع.
وتابع “إن مباراة الثلاثاء ستكون مختلفة عن المباراة السابقة في كادونا, والتي تلقينا خلالها هدفا متأخرا بشكل مؤسف, مباراة اليوم ستكون أصعب, علينا اللعب بشكل أكثر حكمة وأن نبتعد عن الأخطاء التي ارتكبناها في كادونا”.
وأضاف أنه في كرة القدم لا تتحدث عما كان ينبغي أن يكون, لكننا ذاهبون إلى الإسكندرية بالتفاؤل وسنستخدم قوتنا بشكل إيجابي.
التواصل :Tweet